قصة النجاح العجيبة لمخترع مرسيدس بنز

Advertisements

هل تعرف أن أول سيارة في التاريخ تعمل بالبنزين؟ وأول حافلة في التاريخ أيضا مخترعها هو كارل بينز. الرجل الذي اخترع واسس بمساعدة مبتكرين اخرين واحدة من أعظم وأفخم السيارات في العالم . وبالمناسبة هل فكرت في سبب تسميتها بمرسيديس ومعنى الشعار ذو الثلاث اسهم ؟ أنا ساشرحها لك في هذه المقالة.

كارل بنز

كارل بنز هو بطل هذه القصة العجيبة حيث ولد في 25 نوفمبر سنة 1844م في جنوب ألمانيا بمدينة كارلسروه ، اسرته كانت فقيرة وعادية جدا. ومنذ أن كان طفلا كان مولوعا بوسائل النقل وميكانية الألات بسبب أن والده كان يعمل كسائقٍ للقطار في مدينة كارلسروه. وكان بين الحين والاخر يأخد ابنه كارل معه للعمل لكي يرى ويتعلم عمل والده ويأخذ الخبرة لعله يجد وظيفة في المستقبل. ومن هنا نشأ حب الميكانيكا والتكنولوجيا لدى كارل واستمر معه الى مراهقته وشباباه حيث دفعه هذا الامر الى دراسة الهندسة وحصوله على دبلوم في الهندسة سنة 1864.

كملاحظة بسيطة اذا كنت تمل القراءة تستطيع مشاهدة الفيديو على قناتي ( قناة مساحة ). الذي وصل لنصف مليون مشاهدة عن قصة نجاحة مرسيدس بينز

Advertisements

حلم كارل بنز

بعد أن تخرج وحصل على الديبلوم. كان اول شيء يفكر فيه هو ما سيفكر فيه غالبية الناس البحث عن وظيفة. وفعلا بدأ كارل يعمل في مصانع عديدة لمدة سبعة أعوام. وكان الحلم والهدف الذي دائما ما يرده هو أن يكون مخترع ويدون اسمه في صفحات التاريخ كغيره من المخترعين الذي كان يقرأ عنهم. وكان يحلم بأن يكون له مصنعه الخاص.

قرر في أحد الأيام الا يجلس ويحلم فقط وانما قرر البدء في التحرك الفعلي. والبدء بأول خطوة وهذه الخطوة كانت بمشارك أحد أصدقائه حيث تعاونا على افتتاح محل لتصليح المعدات والالات الميكانيكية سنة 1871. لكن لم يستمر الامر لمدة طويلة حث تركه صديقه وانسحب من المشروع. وبقي كارل بنز يعمل بمفرده في المحل لقرابة 5 سنوات. في هذه الفترة لم يستسلم كارل ابدا. بل كان يعمل بجهد وتمكن بالفعل من تصميم وانشاء محرك ذو صمامين كان هذا المحرك يفشل ويفشل الى ان تمكن اخيرا من تشغيله بنجاح سنة 1879.

بداية نجاح بنز

كانت رؤية محرك كارل ذو الصمامين يعمل بنجاح اشبه بحلم تحقق كانت السعادة والفرح والحماس وكل هذه الاحاسيس تغمره. فجاءته فكرة ان يقوم بانشاء شركة لصناعة المحركات التي ستعمل بالوقود البنزين. عرض الفكرة على صديقين له لكن كلاهما رفض الفكرة باعتبارها مجازفة واستثمار فاشل وغير مدروس وكانا يعتبران أن كارل بينز يخاطر بشدة بدون اي دراسة مسبقة.

فتخليا عنه وعن فكرته لكن هذا لم يثني كارل عن الرجوع للوراء. بل بالعكس ازداد اصرارا مثل كل الطموحين في هذا العالم.

ولذلك في بداية أكتوبر عام 1883م. أسس كارل بنز شركة لصنع المحركات التي تعمل بالغاز. ولم تمر الا اشهر قليلة حيث حصل غوتليب دايملرعلى براءة اختراع لمحرك يعمل بالغاز وابتكر اول عربة له بمحرك غازي سنة 1885 وكان هذان الاابتكاران شراراة لبداية عصر السيارات في العالم.

وفي مطلع عام 1886م. وضع كارل بنز اول لبنة واساس لصناعة السيارات في العالم ، حيث قام ببناء هيكل للسيارة مكوّن من 3 عجلات وصندوق صغير وكانت السيارة ذات دفع خلفي لتصبح هذه اللعربة هي أول سيارة في تاريخ البشرية تجوب الشوارع بشكل رسمي وكانت تعمل بمحرك يعمل على الوقود.

وبعد النجاح الذي حققه كارل سنة 1895. قرر أن يقوم بعرض فكرته سيارته التي اخترعها على الناس. وفي اثناء العرض فقد التحكم في السيارة لتصطدم في حائط وتتهشم السيارة بكاملها ، كان كل الحضور يظحكون ويستهزئون من هذا الصندوق ذو الثلاث عجلات الذي اصبح خردة امامهم كانت السخرية والضحك والاستهزاء من سيارته ليس سوى محفز اخر له ليطورها ويحولها للافضل وفعلا هذا ما حصل.

بدأ بينز يعمل على تصميم جديد للسيارة. حيث اضاف لها عدة مميزات سواء في التصميم او على المحرك حيث تحولت من سيارة بثلاث عجلات لاربع عجلات وفي شهر مارس من نفس السنة كان تصميم السيارة رباعية العجلات التي تعمل بالوقود الاولى في العالم جاهز للتنفيذ.

وبالفعل نجح في ذلك. وتمكن بعد اربع سنوات وبالتحديد في عام 1899. من عرض سياراته الرباعية العجلات التي سخر منها الجميع واحتلت المرتبة الاولى على مستوى العالم في صناعة السيارات.

شريك بنز

الشخص الذي كان من أكبر العوامل المساعدة على نشوء مرسيدس ونجاها هو جوتوليب ديلمر. وهو مهندس في مجال الميكانيكا كان له نفس الشغف الذي لدى بنز قام بانشاء ورشة للمحركات بالتشارك مع مبتكر اخر ويلهالم مايباخ نعم مايباخ التي سميت على افخم سيارات المرسيديس.

السيارة التي ابتكرها كارل بينز كانت ثورة صناعية وتكنولوجية بمعنى الكلمة كانت كحلم من أحلام الخيال العلمي. الذي تحولت لحقيقة لكن هذا الحلم كان على موعد مع اسوأ حدث وأسوأ كارثة. وهي نشوب الحرب العالمية التي سببت شلل لكل الشركات الالمانية بما فيها شركة بنز.

أثار الحرب على مصنع كارل بنز

بعد الحرب طلب بنز عدة طلبات لقرض من البنك الممول له فرفض البنك. ثم بعد ذلك طلب تحويل شركته إلى شركة مساهمة فرفض الطلب. وتوقف عن تمويله بالكامل هكذا اصبح كارل بينز بين مطرقة الحرب والافلاس ، ما حصل أن بنز اصبح اكثر اصرارا وعزيمة حين رأى الداعمين له يتخلون عنه في عز الازمة. قام بتأسيس شركة جديدة سماها “بنز وشركاه” وبعد سنوات قليلة اصبحت الشركة الاولى عالميًا في صناعة السيارات فاصبح تخصص بنز في صناعة السيارات لذلك قرر انشاء شركة جديدة سماها بنز واولاده.

ظهور شركة فورد الأمريكية

من المعروف أن من اكثر الدول المتأثرين بالحرب العالمية كانت المانيا ولم تؤثر الحرب العالمية على الولايات المتحدة الأمريكية بشكل كبير وكانت هذه فرصة مثالية للأمريكيين ليدخلوا مجال صناعة السيارات من أوسع ابوابها وهنا قرر شخص اسمه “هنري فورد” انتاج اول سيارة له طراز T.

كان ثمنها مناسب جدا. وتصميمها منفرد وجذاب مما جعل سيارة فورد تشكل تحدي وتهديد للشركات السيارات الالمانية. منها شركة بنز، فقرر كل من شركة بنز و شركة “ديملر”. الاتفاق على دمج الشركتين ؛ لتصبحا شركة واحدة باسم “ديملر – بنز”.

عودة بنز للسوق، ومساهمة في سوق الحرب

فبدأت بنز بالنهوض مجددا من بين أنقاض الأزمات والحرب. حين بدأت ألمانيا ببناء البنية التحتية وتعبيد الطرق واصلاحها وعودة المصانع للعمل حدث ارتفاع كبير في الطلب على السيارات والشيئ العجيب الذي زاد شهرة مرسيدس بنز ان هتلر نفسه اختارها لتكون سيارات الدولة الرسمية
وليس هذا فقط انتقلت مرسيدس الى سوق الحرب حيث ساهمت في صناعة محركات السيارات للجنود والطائرات العسكرية خلال الحرب.

ومع مرور السنين تطورت الشركة. وبدأت سيارات مرسيدس تحتل مراكز مرموقة في عالم السيارات وأصبحت السيارات الأكثر طلبا بين الاثرياء لدرجة انها سميت سيارة الفخامة

سبب التسمية

كان في البداية اسم الشركة هو دايملر بنز. لكن دايملر قبل وفاته أوصى بأن يتم إطلاق إسم ابنته مرسيدس على سيارتهِ بدلًا من اسمه. وبعد وفاتهِ سنة 1910م تم تحقيق وصيته. حيث تحول اسم الشركة لأمانية من ديملر بينز الى مرسيسدس بينز وهو الاسم الشهير الذي يعرفه الجميع إلى يومنا هذا.

مرسيدس بنز. كلمة بنز اتت من اسم الشريك الاول كارل بنز. و مرسيدس هي ابنة جوتلب دايملر. اما الشعار المشهور للشركة وهي نجمة ثلاثية فهي تعني الألة التي تعمل في ثلاث اتجاهات في السماء في البر وفي البحر وتعني نحن متواجدون في كل مكان .

Advertisements
السابق
عسل الهلوسة، أخطر عسل في العالم
التالي
أفلام تحفيزية قد تغير مفهومك للحياة