الجدري , فيروس خبيث قتل 500 مليون , مرض يحول البشر إلى الاموات الأحياء

Advertisements

الجدري , الفيروس الذي يحول البشر إلى الاموات الأحياء

الجُدري  او (Smallpox) سبق أن سمعتم به صح ، هو مرض يسببه فيروس الجُدري (Variola) ينتقل غالبا عبر الهواء ، ويكون لاسبوع الاول للعدوى هو التوقيت الأشد نقلًا للعدوى . الجدري يعتبر أكثر الامراض الفيروسية فتكا منذ تاريخ البشرية نعم الجدري تفوق على الكثير من الامراض الشهيرة مثل الطاعون والكوليرا وانلونزا الخنازير وايبولا ، يسميه البعض مدمر الحضارات ، لانه قام بأثر قوي في التاريخ البشري وكاد أن يفني شعب المايا الازتيك 

ماذا يحدث حين يدخل فيروس الجدري للجسم ؟

عندما يدخل مرض الجدري لجسم الانسان ينتقل إلى الغدد الليمفية ليتكاثر وينتشر في كل انحاء الجسم ، يحس لمريض في الايام الاولى بالتعب الشديد صداع مزمن حمى الضعف والاترخاء ، وفي النهاية تبدأ علامات المرض المشهورة تظهر على الجسم حبوب ونتوء وقيح في الجلد ، بل أنه يسبب تساقط  الشفاه والأنف وأنسجة الأذن . يصبح الشخص كأنه جثة ميتة ، والناجي منه يصبح أعمى لبقية حياته ، وترافقه ندوب عميقة جداً والكثير من التشوهات. 

Advertisements
مرض الجدري يترك اثار قبيحة على جسم الانسان

هذا المرض قتل أكثر من 500  مليون انسان عبر التاريخ ، أي تقريبا خمس أضعاف من ماتو في الحرب العالمية الاولى والثانية مجتمعين ، ويسبب هذا المرض وفاة حوالي ثلث من اصيبو به 

لم يكن لمرض الجدري الفيروسي أي علاج من كان يصاب به يا اما ينظر قدره ليدفن أو أن تحصل معجزة ويعيش ولكن سيعيش بتشوهات قبيحة لبقية حياته . كان المرض منتشر تقريبا في منطقة في العالم كان مرضا رهيبا 

الطريق نحو صناعة تلقيح الجــدري

بدأت الحرب ضد الجدري باختراع طريقة لمكافحته سميت بالتجدير، يقوم فيها الطبيب بعمل جروح بسيطة في جلد شخص غير مصاب ، ثم يقوم بادخال المادة الموجودة في التقرحات او البثور التي سببها الجدري داخل تلك الجروح التي سببها  أو طريقة ثانية وهي استنشاق تلك المادة الفيروسية . كانت هذه الكريقة فعالة نوعا ما في ايقاف عداد الموتى المتسارع  و لكن رغم ذلك لم تكن كافية 

مصاب بمرض الجدري

عام 1796 لاحظ الطبيب الإنجليزي إدوارد جينر أن مجموعة من الخادمات اللاتي أصبن بجدري البقر لم يصبهم مرض الجدري اطلاقا وكأنهن قد ولدن مناعة صد المرض  . وبعد الكثير من الابحاث والدراسات والتجارب وعرف جينر أن التعرض لجدري البقر يمكن ان يسبب وقاية من الجدري البشري .

 وفي عام 1801 ، نشر جينر أطروحته “حول أصل تلقيح اللقاح”. والذي لاقا رواجا كبير بين المجتمع العلمي والطبي 

تطورت الاساليب وطرق مقاومة الفيروس عبر مرور السنين , في عام 1959 ، بدأت منظمة الصحة العالمية (WHO) بتطبيق خطة لتطويق المرض عالميا والقضاء عليه . لكن بسبب الكثير من المعيقات والتحديات  اهمها المعيق المالي والتمويلية وصعوبة التعاون بين البلدان 

بحلول سنة 1967 بدأ برنامج العمل المكثف للجــدري للقضاء على الجدري , استطاعت الكثير من المعامل حول العالم  بالخصوص البلدان التي تفشى فيها الوباء بانتاج اللقاحات بجودة عالية بشكل مستمر تبعها حملات تلقيح شاملة , لدرجة ان موضفي منظمة الصحة العالمية كانو يسافرون الى دخل القبائل المنسية في افريقيا ويقومون بتطعيمها , والشيء الذي جعل عملية التلقيح فعالة ومنظمة هو مراقبة كل الحالات التي تم تلقيحها 

يسبب الجدري سقوط انف واذن وشفاه المريض

لم يمر الكثير من الوقت حتى بدأت بوادر النجاح بالظهور ,فقد حقق البرنامج المكثف هدفه ، وبحلول عام 1971 تم القضاء على الجدري من أمريكا الجنوبية نهائيا و آسيا (1975)  وأخيراً أفريقيا (1977). اما أمريكا الشمالية فقد سبقت الجميع لانها تخلصت من المرض سنة  (1952) تلتها أوروبا (1953) 

الانتصار على مرض الجــدري الفيروسي

في أواخر عام 1975 ، كانت رحيمة بانو البالغة من العمر ثلاث سنوات من بنغلادش هي آخر شخص في العالم يحصل بشكل طبيعي على الجدري الرئيسي. كانت أيضًا آخر شخص في آسيا يعاني من الجدري النشط . 

علي ماو مالين  هو شاب صومالي ويعتبر آخر شخص أصيب بالجدري بشكل طبيعي بسبب الجدري الصغرى . تم عزل مالين وتعافى تمامًا من الجدري . ولكنه توفي بالملاريا في 22 يوليو 2013 ، أثناء عمله في حملة استئصال شلل الأطفال .

جانيت باركر سيدة بريطانية عمرها 40 سنة  أصبحت آخر شخص توفي بسبب الجــدري العالم في عام 1978 ، لتغلق صفحة قاسية في تاريخ البشرية في صراعها مع فيروس متوحش 

ما هي الاعراض الجانبية للقاح الجدري ؟

وبعد قرنين تقريبًا من الزمن أصبحت أمنية جينر في أن التلقيح يمكن أن يقضي على الجــدري حقيقة ، فقد احتفلت جمعية الصحة العالمية الثالثة والثلاثون بالقضاء النهائي على مرض الجدري والذي يعتبر في نظر الكثيرين أكبر إنجاز في مجال الصحة العامة الدولية.

مع انتشار حملات التطعيم كانت تظهر في المرضى اعراض الجانبية للقاحات  ، من تلك الاعراض  ظهور ارتفاع حرارة المريض  واصابته بالصداع الحاد  , وظهور آلام العضلات , شعور حاد بالخمول هبوط في الشعور العام . كل ذلك يضاف عليها الأعراض الجانبية الموضعية حيث ظهر لمن أخذو اللقاح آلام وتورمات في موضع التطعيم وايضا تورم الغدد اللمفاوية تحت الابط . 

ما علاقة الجدري بفيروس كورونا ؟

مع كل هذه الاعراض الجانبية هل هذا يعني أن لقاح الجدري ضار , هل ستقبل بأن تصاب بالجــدري فقط لان اللقاح يسبب ارتفاع الحرارة والصداع الحاد , لا يوجد لقاح في العالم أو دواء لا يسبب أعراض جانبية , ومجرد أن عدة الاف عانو من هذه الاعراض لا يعني اطلاقا أن يرفض الانسان التطعيم لان ملايين الناس نجو من شر هذا الفيروس , ولو كانت هذه الفكرة فعلا سائدة بأن لقاح الجدري صنعته الماسونية لتتحكم في أعداد البشر لكان العالم الى اليوم يحارب هذا الفيروس ويحارب العقلية المسببة لانتشاره , واغلبية من يقولون ان هذا المرض تم تصنيعه من الماسونيين ويؤمنون مليون في المئة بهذا الامر هم  في الحقيقة هم يا اما لم يصابو به ولم يصب انسان عزيز على قلبهم او بالاحرى لم يمت , 

لذلك الانسان الذكي المثقف الواعي , اذا لم يكن متيقن مئة في المئة من شيء بالخصوص اذا كان شيء يخص الطب يخص صحة الناس مسألة حياة أو موت الافضل الا يتلكم فيها , كنت في المصنع لتعلم هل تم تصنيعه لا  ؟ هل تواصل معك الطبيب الذي صنعه لا ؟ هل هل عندك وثيقة بها دليل قطعي غير قابل للتأويل أن المرض مؤامرة  لا ؟ 

حفضكم الله من كل مرض وبالخصوص مرض الجهل 

Advertisements
السابق
النرويج تضع قانون يمنع المشاهير من وضع فلتر سناب شات وانستقرام
التالي
مرض الطاعون، المرض الذي كاد يفني سكان أوروبا

اترك تعليقاً