طائر الوقواق , أكثر المخلوقات خبثا ومكرا على الارض يقتل أخاه ليعيش هو

Advertisements

طائر الوقواق يعتبر واحد من أكثر الطيور خبثا في عالم الحيوان ، البعض يسميه الطائر السافل

ارتبط طائر الوقواق دائمًا بدوره الخاص في الإعلان عن الوقت كل ساعة من خلال الخروج من المنزل الخشبي لساعة الوقواق، ولكن طائر الوقواق الحقيقي لا يعيش في منزل خشب، إنما يتواجد في أجزاء من أوروبا وأستراليا وآسيا، ويسمى أيضًا طائر الكوكو، كما أنه يُطلق عليه اسم الوقواق بسبب صوته، وفيما يلي نذكر لكم بعض الحقائق المثيرة عن طائر الوقواق…

في الغالب معظم الطيور هي من تبني أعشاشها بنفسهي وتعتني بصغارها . لكن بعض الاستثناءات الغريبة في عالم الطيور . الأكثر شهرة هو الوقواق .

Advertisements

يقوم الوقواق بتطبيق خطة خبيثة وهي انه يقوم بمراقبة عش لنوع اخر من الطيور وحين يحس طائر الوقواق بأن موعد التبويض قد حان يقوم الوقواق وفي غفلة من الطيور الضحية بالذهاب لعشهم ووضع بيضه داخلهم

خطة الوقواق مبنية على تقوم الطيور الاخرى بتربية صغارها بدلا منها وهذا ما يسمى بالتطفل

الشيء الغريب الذي يحدث ويا سبحان الله وهي أن البيضة عندما تفقص يقوم الصغير بالتخلص من كل البيض في العش ، وان فقص البيض لاخر يقوم برمي الصغار من العش وقتلها ليبقى هو الوحيد في العش ليأكل الطعام كله لوحده ، و تقوم الطيور المسكينة بتربية هذا الفرخ الصغير معتقدين أنه ابنهم حتى يكبر

جيفر دامر , سفاح المثليين الذي قتل 17 وحكم عليه ب 999 سنة

هناك 140 نوعًا من عائلة طيور الـوقواق ، ولكن 50 نوعًا منها فقط هي من تضع البيض وتعتني به . والانواع الاخرى كلها طفيليت تضع بيوضعها في اعشاش الطيور الاخرى

الوقواق باستطاعته خداع أكثر من مئة وعشرون نوع من الطيور وهو طائر ماكر ومخادع لماذا لانها لا يختر أي نوع من الطيور اعتباطا بل يختار الطيور التي لها بيض المشابه لبيض الوقواق لكي لا تلاحظ الطيور الاخرى اي فرق ،

يضع الوقواق في المتوسط ما بين إثنى عشر إلى اثنين وعشرون بيضة في الموسم و لكي لا تنكشف الخطة فانثى الوقواق تضع بيضه واحده فقط فى كل عش ، ومن بين 10 طيور اثنان فقط من يكتشفون ان هذه البيضه لا تخصهم فيرمونها من العش بينما تنطلي الخدعة على الثمانيه الاخرين و لا يميزوها

بعد أن يكبر الصغير يصبح حجمه اكبر حتى من العش ، وحين يغادره لا يصطيع أن يصطاد بنفسه حيث يضل يعتمد على والديه من اجل الطعام

مصدر

0% LikesVS
100% Dislikes

Advertisements
السابق
محمد صلاح ….قصة نجاح و كفاح
التالي
نجيب محفوظ