بسبب لعبة فيديو مراهق يقتل امه بسكين , واخر يقتل اخته الصغيرة وشقيقه

Advertisements


في هذه المقالة سنتعرف على بعض ابشع واغرب الجرائم التي حصلت بسبب ألعاب الفيديو. طبعا كلنا او غالبيتنا نحب العاب الفيديو سواء على الهاتف او على منصات البلايستيشن او الاكسبوكس او الحاسوب
بعض الالعاب وصلت الى درجة جنونية من العنف حيث ان اللعبة تكون مبنية بكاملها على العنف. طبعا هذا العنف الشديد ينقلب في ارض واقع الى جرائم حقيقية
فالأمــر وصــل إلى ( سلســة جرائم ) حقيقيـــة عديدة. تم إرتكـابها وتسجيــل أسبابها وبعض مرتكبها ما زالو في السجن اوجميعها بسبب العاب الفيديو … سنعرفها اليوم بتفاصيلها

المراهقان ويل وجوش قتلا شخص بسبب لعبة جي تي اي

المــراهقان ( ويــل – 15 عاماً ) و ( جــوش – 13 عاماً ) قــاما بقتــل سائق دراجة نــارية، وجــرح شخص آخر جروح خطيــرة ، عن طــريق قنصهمــا ببندقيـــة ناريــة

وعند القبض عليهما ، اعتــرفا ببــراءة أنهما كـانا يقلدان ما يحدث في لعبة جي ت اي وهذه اللعبة اصدقائي طبعا قديمة جدا والكثير يعرفونها ففي اللعبة تستطيع قتل كل من يصادفك في الطريق والاستيــلاء على الدراجات والسيــارات بلا توقف !

قضــى المراهقــان بضعة أشهــر فى السجــن ، وخضعــا لتأهيــل نفسي .. وتم إطــلاق سراحيهما الآن ..
طبعا ذلك الشخص الذي قتل .. لا أحــد سـيـرد له حقه ، بإعتبــار أن من قتلــوه مجرد مراهقين صغيرين لا يدركان حتى الآن كارثة الفعل الشنيع الذي ارتكبـوه ، من أجل بعض المــرح الزائد ..

المقالة المختارة ضربوه على رأسه ليصاب بمرض ستتمنى أن يصيبك

Advertisements

لعبة جي تي اي

لعبة

هي واحدة من ألعاب الفيديو الشهيرة والمنتشرة حول العالم، وفي ذات الوقت كانت تعد اللعبة الإلكترونية الأكثر حظراً في العالم، أو على أقل تقدير لا يُسمح بتداولها إلا للبالغين +18 والعجيب في الأمر هو إن العوامل التي صنعت نجاح لعبة بمختلف إصدارتها هي ذاتها العوامل التي تسببت في حظر تداولها بأكثر من دولة، وتلك العوامل المزدوجة تتمثل

العنف ولا غير العنف فلن تجد اي شيء مفيد في اللعبة صدقني
لكن لمذا لا تحضرها الولايات المتحدة الامريكية مع انها البلد المنشئ؟ لا احد يعلم

قتــله فى اللعبــة .. فقــام بقتلــه فى الواقع !

مُرتكــب الجريمة هذه المــرة ليس طفلاً صغيــرأً أو مراهقــاً أحمــق .. هو شاب فى العشــرين من عمــره ، ارتكب جريمة بشعـــة بسبب لعبــة ( Counter strike ) .

وهذا طبعاً أفضــل رد على الذين يقـولون أن هذه الألعــاب الدموية مُخصصــة لمن تجــاوز عمــرهم الـ 18 .. لدينا هنا شاب فى العشــرين أصابته اللعبــة بالجنــون ، وقام بقتــل جــاره بسببها !
إسمه جوليـان بروكس .. كان يلعب بشخصيته المفضـلة فى لعبة ( Counter – Strike ) عبــر الإنتــرنت ، ليخســر الجــولة على يــد مشتــرك آخــر على الإنتــرنت كان يلعب ضــده بشخصية أخــرى ..

منذ أن خســر هذه الجــولة ، وجوليـان بروكس يسعى سعيــاً حثيثاً لمعــرفة الشخــص الذي استطــاع هزيمته فى اللعبة وقتل شخصيته المحببة ، وبعد 7 أشهــر كاملة .. اكتشف أن خصمــه فى اللعبة يسكــن على بُعــد أميــال من منــزله ..
اخذ هذا الشاب سكينــاً كبيــراً ، وتوجه إلى منــزله فى هدوء فخــرج له الــرجل ومباشرة باغته بطعنة في القلب أردته قتيــلاً على الفـــور.
هزمه في لعبة المفترض انها افتضراية وشخصياتها افراضية ثم ذهب ليقتله في الواقع؟؟

هذه اللعبة ايضا كانت شهرتها مثل لعبة جي تي اي قبل ست سنوات اعتقد ام 7 لا اتذكر بالضبط هنا في المدينة التي اعيش فيها في المغرب عندما كنت ادخل الى مقهى الانترنت كنت اجد جميع الاماكن مملوءة وكلهم اطفال وكلهم يلعبون لعبتين جي تي اي وكونر ستريك وفي مقاهي البلايستايشن ايضا نفس الشيء
لكن هنا في المغرب لم تسجل اي حالة قتل بسبب لعبة

المصدر

حــرمانه من لعبــة ( Counter Strike ) جعلــه يقتلها بـ 17 طعنــة نافــذة !

كونتــر سترايــك مــرة أخــرى !

مراهق آخر فى ال15 من عمــره ، أدمن إلى حد الجنون لعبــة العنف الشهيــرة
( Counter Strike ) مما جعله يغيب 200 يــوم عن الذهــاب للمــدرسة !

الام ما عادت تستطيع التحمل فجاءت لحظة الغضب العارم من امه ، التى لم تستطع السيطــرة على إبنها إلا بوقف الإنتــرنت من المنــزل ، و اخذت جهــاز ألعــابه، ذلك الصغير لم يستطع الصبر ذهب الى المطبخ واحضر سكينا ، وقــام بطعنها 17 طعنة ، جعلتها تلفــظ أنفاسها الأخيـــرة ..
بعد ان قتلها
قــام بســرقة كل المــال الموجود فى المنــزل ، وتوجه إلى أقـرب نادي إنتــرنت ( Internet Cafe )
ليكمــل مابدأه من مــراحل اللعبـــة ؟؟

بعد عودته الى المنــزل وجد الشــرطة فى انتظــاره. فاعتــرف فعلاً أنه قتــل أمه لأنها منعتــه من إكمــال اللعبة !

المـراهق ( يونيت سافين ) ابن الـ 15 ربيعــاً يخضع الآن إلى علاج نفسي وحبــس يستمــر 12 عاماً ، بسبب إرتكــابه جريمة قتــل بشعــة لأمــه .. لأنها رفضت أن يُكمــل اللعبـــة !

المصدر

قتــل جدته بسيـف ( السـاموراي ) ليقلد لعبة فيديو !

مراهق صغيــر لم يتجـاوز الخمسة عشــر عاماً ، إسمه ( جيفيــن برينس ) .. اعتقلتــه الشــرطة بعــد أن قــام بإرتكــاب مذبحــة بشعــة ، بإعتبــار أنه يحب ألعاب الفيــديو .. ويرغب فى تحويلها إلى واقع ..

فى العــام 2011 ، دخلت جدته ( والــدة أمه ) عليه الغــرفة غاضبة تأمــره بأن يتوقف عن اللعب .. لتفـاجأ بحفيـدها الصغيــر يرفع فى وجههــا ( سيــف سـاموراي ) صدمت لانها لم تعلم من أين جاء به ، وطعنها طعنــة ألقتهــا صــريعة على الفــور !

ولحســن الحــظ – أو لســوء الحظ – جدته الأخــرى ( والــدة أبيــه ) كانت تقيم فى المنــزل ، فصــرخت عندما رأت حفيــدها يقتــل جدته ، وحاولت أن تستنــجد بالشــرطة .. إلا أن هذا الطفل الصغيــر سدد لها طعنة هي الأخــرى ، سببت لها جــرحاً بالغــاً ولكنها لم تمــت ..
المصيبة لم تتوقف عند هذا الحد



خــرج من المنــزل ليطــارد جيــرانه أيضــاً الذين اكتشفــوا فعلته الشنيعــة ، فتمكن أحدهم من الفــرار ، بينمــا إستطــاع جــار آخر له بالاستنجــاد بالشــرطة !

وصلت الشــرطة ، وتمكنت من القبـض على جيفيــن .. الذي أخبــرهم في براءة أنه كان – فقط – يقلــد مايقــوم به فى ألعــاب الفيــديو !

مصدر

قتــل أخته المصــابة حتى يُكمــل اللعبة فى هــدوء

كريستيان ريفيــرا ، مراهق يعيش فى أوكلاهوما لديه شقيقة صغيرة عمرها 9 سنــوات .. كان يلعب لعبة
( Call of Duty : Black Ops ) فى حمــاس شديد وطبعا انا اعرف هذا الحماس وبالخصوص عندما تكون اللعبة اولاين لا تستطيع ابعاد نظرك عن اللعبة، عندما سقطت أختــه سقطــة قوية بدات بالبكاء بصوت عالى


وعلى ما يبدو ان الاخ ازعج من ذلك الصراخ ، فقــام إليها مباشرة، وبدلاً من ان يقوم الاخ الاكبر بمساعدة اخته الاصغر قــام بضــربها بشـــدة حتى تخــرس .. ثم عــاد ليكمل اللعبـــة ..
تم نقــل الطفلة إلى المستشفي ، لتمــوت بعدها ب3 أيــام بسبب كســر فى الجمجمــة وتجلط الدم .. بينمــا تم نقــل المراهق إلى سجــن الأحداث بضعة أشهــر ..
ثم تم اطلاق سراحه كالعــادة !

مصدر

هذه المرة بسبب hello 3

قام الشاب “دانيل باتريك” في السادسة عشر من عمره سنة 2005، بإطلاق النار على والديه و قتلهما بسبب نقاش بينهم عن لعبة “Hello 3” عندما علما بأن الإبن قد اشترى اللعبة بدون إخبارهما فقررا معاقبته بإخفاء اللعبة في الخزينة، لحرمانه منها فجن جنونه و بدأ البحث فوجدها فعلا في الخزينة لكنه وجد بجانبها مسدسا فأخذ اللعبة و المسدس و توجه لوالديه و طلب منهما أن يغلقا أعينهما فأطلق عليهما النار. توفت والدة دانيل في الحين و أصيب الوالد و تم الحكم على الشاب بـ 25 عاما من السجن.


لا تتركو اخوانكم الصغار يلعبون هذه الالعاب العنيفة لانها ستاثر على عقولهم كنصيحة اخوية فقط
في الحقيقة انا عرضت لكم فقط الجرائم المعروفة اما الغير معروفة الله يعلم كام عددها والنسبة الاكبر من الجرائم تحصل بسبب لعبة جي تي اي فهل يمكن اعتبار اللعبة تحرض على العنف وخطاب الكراهية والارهاب.

المصدر

منعوه من لعبة ببجي فقتل عائلته

بلال هو بطل هذه القصة وهو شاب باكستاني يعيش في مدينة لاهور الباكستانية , وبلال مثله مثل غيره من ملايين المراهقين والشباب في العالم فهو مدمن على لعبة بابجي , قال عمر بلوش وهو مدير شرطة المنطقة التي يعيش فيها بلال، إن المتهم كان مدمنا شرها على لعبة “ببجي”، بحسب تصريحات لمقربين له وأن أفراد عائلته كانو كثيرا ما يمنعنونه من ممارسة لعبة بابجي . الامر الذي ادى به في احد الايام الى اطلاق النار على أخت زوجته وصديقه ووالدته وشقيقته وشقيقه ، الامر الذي سبب موت اثنين وإصابة ثلاثة . وذلك حسب موقع ARY News

مراهق يقتل افراد عائلته بسبب لعبة ببجي

حيث بينت كمرات المراقبة في مكان الجريمة بلال وهو يرتدي خوذة وسترة غريبة قبل أن يبدأ بإطلاق النار على أهله , الشيء المثير للاهتمام ان هذه السترة والخوذة مشابهة تماما لتلك الموجودة في لعبة بابجي ،

واعتبر بلوش أن “المتهم أعاد إنشاء مشهد ببجي (PUBG)، بعد شجار مع أفراد عائلته في ذلك اليوم، وأحضر مسدسا وأطلق النار منه على عائلته”. المصدر

اقرأ أيضا حقائق عن سامسونغ

مصادر المقالة هي نفسها مصادر حلقة اليوتيوب

Advertisements
السابق
حقائق عن امبراطورية سامسونغ
التالي
حقائق عن شركة سوني

اترك تعليقاً