وجوه بيلميز ظاهرة غامضة لا يوجد لها تفسير اثارت الخوف في اسبانيا

Advertisements


في هذه المقلة ساحكي لكم قصة الظاهرة الاولى وهي الظاهرة الغريبة المسماة بوجوه بيلميز فنهاية الفيديو سأعطيكم 3 فرضيات حاولت ان تشرح وتعطي تفسير لهذه الظاهرة

القصة تجري احداثها في بلدة اسمها بيلميز بالمناسبة المرادف العربي لبيلميز هي قرطبة وهي مدينة إسبانية و عاصمة مقاطعة قرطبة التابعة لإقليم الأندلس، كانت عاصمة الحكم في الأندلس في العصر الإسلامي ومركز أوروبا الثقافي انذاك .

البيت المتواجد في قرطبة الاسبانية

المهم في هذه البلدة وبالتحديد في 23 غشت 1970، سيتغير كل شيء في هذه البلدة في احد البيوت القديمة يحمل الرقم 5 في شارع رودريجرز كانت سيدة عجوز اسمها ماريا بيريرا على عادتها في المطبخ تقوم باعداد وجبة لافراج العائلة ولم في نيتها ومخيلتها ان حياتها في تلك اللحظة ستنقلب رأسا على عقب المهم وبينما هي تعد الطعام على عادتها فجأة انزلت رأسها للاسفل ربما سقط منها شيء وانزلت رأسها للاسف لتبحث عنه فجأة رأت أن على ارضية المطبخ الاسمنتية شيء غريب لاول لمرة في حياتها تراه . المهم اقتربت من ذلك الشيء الغريب الذي يبدوا واضحا على الارضية حتى وصلت لايه لترى بأنه وجه بشري وجه بشري على الارض من اين جاء ولمن هذا الوجه ؟

Advertisements

لكن لمن تعود هذه الصور المخيفة صور وجوه بيلميز ؟

كانت هذه الصورة تعود لشخص وهو في الحقيقة طفل اطلق عليه اسم بافا , السيدة المسكينة اعتقدت
بانها مجرد بقع عادية و فاول شيء جاء في تفكيرها ان تحضر سائل تنضيف وتقوم بتنضيف تلك البقعة وفقط المشكلة ستحل لكن استعمال المنضفات بقي الوجه في مكانه غريب .. شعرت مارية بانه لا هناك شيء غريب في هذه البقعة لم اشعر بالراحة ابدا ودحل الوسواس في نفسها خصوصها وانه كام يقال ان هذا المنزل قديييم جدا ويعود بناؤه الى ثلاثينيات القرن التاسع عشر وبني على انقاض كنيسة ومن قبل ان تبنى الكنيسة يقال ان تلك الارض التي بنيت عليها الكنسية كانت تعود للمسلمين الذين تم تهديرهم بالقوة من الاندلس ايام محاكم التفتيش وعليه مباشرة بعد ان وصل ابنها و زوجها للمنزل حكت لهم الحادثة فقامو مباشرة بكسر الارضية الاسمنتية التي ظهر عليها الوجه ووضعو مكانه لوح اسمنتي جديد وبهذا فعلا اختفى الوجه وعادت الحياة لمجاريها بدون ان يعلمو ان الاسوأ قادم .

وجوه بيلميز

مرت الايام والحال كما هو عليه الى ان جاء يوم ل8 من سبتمبر 1971 صجمت العائلة بعوده وجه الطفل بافا للظهور مجددا وهذة المرة لم يظهر وجه بشري واحد بل ظهر معه وجوه اخرى غريبة لاشخاص مجهولين مع ظهور اجزاء من الجسد بدأت تنتشر من الطبخ مرورا بكل اجزاء المنزل كان فعلا منظر مخيف لدرجة لا تصدق

لا اعتقد أن اي اجد منكم سيحب النوم في غرفة مليئة بوجوه بشرية لا تعلم لمن تعود اساسا فقط تخيل المشهد كانت هذه الوجوه منها ما هو لاشخاص كبار ومنها ما هو لاطفال حتى اصبحت ارضية المطبخ وجدرانه مليئة بالوجوه ” وجوه بيلميز “

لكن الامر الذي سيدخل الرعب في قلوبهم اكثر هو عندما قررو ان يقومو بحفر ارضية المطبخ ليرو ما الذي يوجد هناك لربما يكون شيء مدفون في الارض هو من يسبب ه الوجوه وليه فعلا قامو بالحفر لحوالي ثلاثة امتار ليصدمو بوجود جثتين مقطوعتي الرأس

كانت هذه النقطة التي افاضت الكأس

المشكلة انه مع مرور الوقت ليست فقط الوجوه هي من كانت تظهر بل بدأت اصوات غريبة في الظهور قام مجموعة من الباحثين بتركيب ميكروفونات في المنزل لكي بحلو هذا اللغز الذي لم يزد سوى الطين بلة وفعلا استطاعوا تسجيل ذبذبات صوتية !! كانت هذه الاصوات بعضھا لنساء و بعضها رجال ، واصوات لأطفال .. كان واضح جدا على هذه الاصوات نواح وبكاء وكأن اصحاب هذه الاصوات يتعذبون تم تسجيل هذه الاصوات والتي يقولون فيها

بعض من الوجوه التي ظهرت

ـ الجحيم يبدأ من ھنا ـ إنھا لا تزال مدفونة ـ ماريا أريد أن أذھب ـ إنھم جميعا ھنا ـ إنھم جميعا أموات ـ أمييييييي ـ نحن نعاني

احد المحققين اسمه بيرو أمورس طلب من العجوز ماريا صاحبة هذه المصيبة ان تتكلم بصوت مرتفع وتقول الجملة التالية لماذا أتيتم الى منزلي ؟

وفعلا قالت هذه الجملة بصوت مرتفع وبعدها بلجضات تم تسجيل صوت يقول
” إنه بسبب سوء المعاملة ” . وكأن اصحاب تلك الوحوه قامو بالرد عليها القصة فعلا تلحوس المخ ولا تعرف ما يوجد ورائها من يقول هذه الاشياء ليسو اشخاص عاديين وانما محققين رسميين ذهبو للمنزل

خبر وجوه بيلميز انتشر في كل انحاء اوروبا

طبعا انتشرت قصة هذا المنزل و هذه العجوز في كل انحاء اسبانية بل وانتشرت في اوروبا لتصل لكل انحاءالعالم وتناقلتها الصصف ونشرات الاخبار والمجلات واصبح الناس يتكلمون عنها فيما بينهم في المقاهي يعني اصبحت حديث عام

بعض الباحثين الاسبانيين داخل البيت الذي ظهرت فيه الحادثة

وبسبب ان القصة وصلت لاقاصي العالم اصبح الناس يحملون حقائبهم ويسافرون لاسبانية باعداد هائلة وبالتحديد لذلك البيت كما ترون الان في هذا المقطع فقط لكي يرو تلك الوحوه راى العين وليس فقط في نشرة اخبار او صحيفة ولكي يلمسو ايضا تلك الارضية

الامر الذي كان يزيد من اللغز غرابة ان الوجوه كانت في بعض الاحيان تظهر وتختفي في نفس الييوم وكانت تتغير ملامحھا و تبقى لمدة طويلة كان البعض يحاول مسحها لكن ما كان يحدث عندما يحاول احد ان يمسحها تزداد الوجوه حزن وكئابة ، وايضا عندما كان يقوم العلماء والمحللين باخذ جزء من الوحوه لتحليلھا كانت تعود الوجوه تظهلر من جديد داخل البيت و وتختفي مباشرة بعد ان يعيدوها لمكانها

هل هناك فرضيات تفسر هذه ظاهرة وحوه بيلميز؟

ساعطيكم ثلاث فرضيات وضعها بعض المحللين لتفسير هذا اللغز الغامض .

الفرضية 1 فرضية المقبرة

كما قلت لكم عندما حفرو لعمق ثلاثة متر تحت أرض البيت إضافة إلى بيت الجيران الذي حصلت به ھو الآخر الكثير من الأحداث الغريبة ، تم العثور على عدة ھياكل عظمية بشرية بعد تحليل هذه الهياكل العظمية تبين انها لمراهقين لم يموتو ميتة عادية بل تم تعذيبهم وقطعت رؤوسهم بعد بحث وتحليل اكثر تبينت اشياء اخرى تبين ان المنزل بني فوق مقبرة وهذه المقبرة انشات في القرن الثالث عشر كما يقول الخبراء ان هذه المقبرة مرت على ثلاث مراحل في المرحلة الاولى هي عندما كان يحكم الرومان هذه المنطقة دفنو فيها موتاهم اذن في البداية كانت مقبرة رومانية وبعدها كاء الحكم الاسلامي للمنطقة فدقن المسلمون فيها موتاهم وبعد سقوط الاندلس حكم المسيحيين المنطقة وجفنو فيها موتاهم اي ان المقبرة مختلطة ،

المكان الذي تم ايجاد فيه عينات من وجوه بيلميز

فافترض بعض الخبراء بأنه ربما السيدة ماريا كانت تمتلك تلك موهبة غريبة وهي التحكم في الاشياء عن بعد و ربما تلك الوحوه كانت تتغير ملامحها بتغير مزاج السيدة ماريا وكأنها تتحكم في الوجوه بعقلها ، يعني ربطو بين ظهور الوجوه وبين ماريا لكم هذا الافتراض اصبح هراء لانه في سنة 2004 ماريا اي من المفترص ان هذه الظاهرة يجب ان تختفي نهائيا لكنها بقيت موجودة رغم انها ماتت

فرضية 2 فرضية الخدعة

بعض المشككين في قصة وجوخ بيلميز اعتقدوا بان هناك مؤامرة وتضليل ما بين اصحاب هذا البيت وبين اناس اخرين فقط ليكي يظهرو الحادثة على انها شيء خراق ويجلبو انتباه الناس واعتقدوا بأ، هذه الوجوه ما هي سوى رسومات قام اصحاب البيت بانفسهم برسمها ولا شيء اكثر من ذلك . لكن هذه الفرضية هي ايضا سخيفة وطفولية لان الكثير من الخبراء جائو
من الكثير من الجامعات من مختلف دول العالم لهذا المنزل حاملين معهم كل ادواتهم لفك الشيفرة اللغز وللتحق والتأكد من انه لربما تكون من صنع شخص ما ويكون هو من رسمها بهذف الخداع

وجوه بيلميز

فكرو في طريقة وهي استعمال مواد كيميائية مثل بعض مركبات الكبريت وغيرها من المواد التي تتأثر بالضوء الساقط عليها حيث انها تظهر عندما تلقي عليها الضوء وتختفي بعد ذلك فاستخدم الخبراء جميع المواد الكيميائية لمحاولة إزالة تلك الوجوه لكن دون جدوى وفي حالة ما فعلا كان احدهم هو من قام باختلاق هذه القصة وهو من رسم هذه الوجوه بهذه الطريقة العبقرية الخارقة التي جعلت الخبراء غير قادرين على تفسيرها فتصفيق هنيئا له استطاع هزيمة دولة بكاملها لوجده ولربما يكون هو اذكى من شيرلوك هولمز

الفرضية الثالثة الباراسيكولوجي

مؤيدي هذه الفرضية يرون بان هذه الوجوه ما هي سوى تعبير عما يدور في نفس ماريا كل تلك لوجوه ما هي سوى انعكاس لاحداث وافكار واحاسيس وكما بقولون انها كانت تحاول التعبير عن الافكار بالرسم عن بعد يعني ترسم على الحائط بقوة التفكير دون الحاجة لإستخدام يديها
لكن اول شيء يهدم هذه الفكرة من الاساس ان الوجوه استمرت بالضهور حتى بعد ان ماتت ماريا وشبعت موت في قبرها اذا كان من المفترض ان تختفي الوجوه وليس ان تظهر وجوه اخرى اضافة الا ان السيدة ماريا هي نفسها صدمت من رؤيتها للوجوه فكيف ادا يقال انها هي من رسمتها
حتى لو كانت هي من رسمتها ما هي المواد التي استعملتها لان الخبراء استعملو جميع المواد الكيميائية لمعرفة كيف رسمت ولم يجدو اي مادة من الممكن ان تكون هي السبب

هل من الممكن ان تكون ماريا جائت من المستقبل ؟

عام 2004 توفيت ماريا بيريرا و تم وضع البيت للبيع .. لكن لم ي لم يرد أي احد شراءه. ومازالت قصة وجوه بيلميز بدون اي تفسير علمي قاطع مؤكد ‪,‬ إذا كانت السيدة ماريا ھي فعلا وراء كل هذه القصة فقد خذعت العالم ومات سرها معها لابد

تابع هذه المقالة كتب يقرأها بيل جيتس , قائمة ب 5 كتب يقرأها أغنى رجل في العالم

Advertisements
السابق
شارلي شابلن , عاش مشردا في الشوارع يمسح أحذية المارة , ليصبح أعظم كوميدي في التاريخ
التالي
التاريخ يكتبه المنتصرون، زعماء قتلوا الملايين لم تسمع عنهم في حياتك

اترك تعليقاً