زودياك , السفاح الذي روع أمريكا ل 10 سنين ولم يتم اكتشاف هويته الى اليوم

Advertisements

زودياك , السفاح الذي روع أمريكا ل 10 سنين . يقال في عالم الجريمة أنه لا يوجد جريمة كاملة لابد وأن يترك المجرم اثرا وراءة ولكن يبدو أن جاك السفاح وبطل هذه المقالة هم حالات شاذة لهذه القاعدة
في هذا المقالة سأحكي لكم ثاني مجرم في التاريخ بقيت هويته مجهولة الى اليوم بالرغم من أن هذا القاتل تواصل مع الشرطة وتواصل مع مقدمي برامج تلفاز ومع ذلك لم يعرفوا من هو وسأحكي لكم جرائمه الغريبة التي اثارت الحيرة الرعب .

من هو زودياك الذي روعت جرائمه أمريكا

صورة قريبة لملامح الزودياك

زودياك هو ثاني أشهر سفاح غامض متسلسل في العالم بعد جاك السفاح الانجليزي ارتكب عدة جرائم قتل بشعة لا نراها الا في افلام الرعب والاكشن الهوليوودية . المثير للدهشة في هذا الشخص المجنون أنه ذكي ومتمكن للغاية . كان يقتل فيخفي كل دليل من الممكن أن يقود الشرطة اليه .

أول عملية قتل ل زودياك تم تأكيدها رسميا كانت في 20 ديسمبر عام 1968 في ولاية كاليفورنيا بالتحديد في مكان بعيد ومنعزل من مقاطعة فاليو . حين تم ابلاغ الشرطة بأن مراهقين وهما ديفيد 17 عاماً، بيتي 16 عاماً كانا في سيارة متوقفة بجوار بحيرة هيرمان . حين جاء رجل واقترب من السيارة وبدأ يطلق النار . في البداية استطاعا الخروج من السيارة للهروب لكن لاحقهما القاتل وفرغ مسدسه فيهما . ماتت الفتاة على الفور بينما مات الشاب وهو في طريقة للمستشفى في سيارة اسعاف .

Advertisements

مقالة مختارة تيد بندي لم يصدقو أنه قتل وقطع أشلاء 40 فتاة , بسبب وسامته الغريبة

بعد يوم من وقوع هذه الجريمة جاء اتصال عاجل للشرطة من شخص مجهول يخبرهم أنه هو من قتل بيتي وديفيد . كان رد الشرطي هو السخرية من هذا الشخص وقال له : (أنا لا أصدق أنك الفاعل..يبدو أنك قد شاهدت الجريمة بمحض الصدفة وأردت أن تكتسب بعض الشهرة الإعلامية..أنا لا أراك سوى مجرد كاذب ..)

عندها صمت الرجل قليلا..ثم قال بصوت هادئ: (شكرا لتلك المعلومة . أعدك بتصحيح ذلك الخطأ في المرات القادمة . وسأثبت لكم بالدليل أنني ارتكبت تلك الجريمة . أنا لست كاذبا .أنا مجنون..إلى اللقاء قريبا.. خذوا حذركم.. كان معكم مستر (Z ) اختصار لكلمة زودياك

ازدادت وتيرة الجرائم

5/7/1969 م ارتكب الزودياك الجريمة الثانية . كان كل من الشاب مايكل رينو والفتاة دارلين فارين جالسين في سياراتهما باليل حين جاء شخص غريب واقترب منهما واطلق عليها عشر رصاصات اغلبها في منطقة الرقبة . وقبل أن يهرب الزودياك وترك بعض الكلمات وتفاصيل الجريمة المكتوبة على السيارات . ماتت اليزابيث في سيارة الاسعاف بينما نجا مايكل من الموت بأعجوبة على الرغم من أن السفاح أطلق النار على وجهه عنقه و صدره . وحين وصل للمستشفى تمكن من أن يعطي للمحققين بعض اوصاف هذا السفاح فقال وهو يحتضر .

كنا نشاهد مباراة غولف وبعد أن انتهت مباراة للجولف ذهبنا لاحد الساحات التي كان يأتي اليها المراهقين في الغالب للاستمتاع بوقتهم فيها وبعد أ، تأخر الوقت ذهب الجميع لمنازلهم ولم يبقى في المكان الا نحن في سيارتنا وبعد فترة جائت سيارة وتوقفت بجانبنا مباشرة كان رجل ممتلء الجسم طوله 160 سم تقريبا ووزنه 195 رطل ( زودياك ) نزل من سيارته وسألنا عن سبب تواجدنا في هذا المكان في هذا الوقت المتأخر من الليل وطلب منهما بطاقة الهوية اعتقدنا انه شرطي في تلك اللحظة وفي لمح البصر أخرج مسدسه وأطلق علينا النار طبعا بعد ذلك بفترة قصيرة مات مايكل

صور اثنين من ضحايا السفاح زودياك

مقالة أخرى جائزة نوبل للإجرام , اشهر 4 مجرمين حصلو على ” جائزة نوبل للسلام “

المثير للدهشة أن الزودياك اتصل بالشرطة في اليوم التالي وأخبرهم بالتفاصيل الدقيقة للجريمة والاغرب من ذلك انه كان يتصل بهم من الهاتف الموجود بالقرب من قسم الشرطة فقط بضع امتار من القسم وقال لهم بكل وضوح
(أعلم أنكم تتبعون مصدر المكالمة الآن..لا ترهقوا أنفسكم..أنا أتحدث لكم من الكابينة المواجهة لكم مباشرة!!.. إلى اللقاء في المرة القادمة..كان معكم مستر (Z ) فخرج رجل الشرطة بسرعة وطوقو المكان ومشطوه شبرا شبر واعتقلو العديد من من اشتبهو فيهم ولكن تبين انه ولا واحد منهم هو المطلوب

ذكاء الزودياك حير الشرطة والمحققين

شيفرة ارسلها زودياك للشرطة

بعد عدة أسابيع لاحقة كانت الشرطة مع حدث أكثر غموضا وهو ما سبب لهم الجنون والدهشة والشعور بالعجر وهو أن القاتل ( زودياك ) بدأ يرسل رسائل مكتوبة بخط يده للصحف . حيث وصلت ثلاث رسائل متطابقة طبق الاصل من شخص يدعي بأنه هو القاتل الذي تبحث عنه الشرطة . كان مضمون هذه الرسائل الثلاث هو رموز مشفرة قال بأنه لم تم فك الشفرة ستتعرفون على هويتي فبدأ المحققون يعملون على تحليل الشيفرة لمدة شهر كامل لكن انهزمو بشكل مذل ولم يتمكنو من تفسير محتوى الشفرة وانهى الرسالة برمز اصبح معروف به وهو صليب حوله دائرة وطالب بنشر الرسائل في الصحف والى سيبدأ في القتل الى ان ينتهي الاسبوع

وبعدها بفترة قصيرة صحيفة سان فرانسيسكو إكزامينر وصلتها رسالة جديدة حيث كشف فيها لاول مرة عن اسمه والتي قال فيها بالحرف “This is the Zodiac Speaking” “هذا زودياك يتحدث”.

وبعد جهود جبارة من المحققين تمكنو من فك شيفرة الزودياك ليبدأو في حل بعض من الرسائل التي ارسلها فاكتشفو أنهم مع شخص مريض نفسيا والاسوأ من ذلك أنه فائق الذكاء فبعد أن فكو شيفرة اخد الحطابات شعرو بالخوف والصدمة مما اكتشفوه في الخطاب الخطاب يقول بالحرف : (أنا أحب القتل، لأنه أكثر متعة من قتل الكائنات البرية في الغابة، لأن الإنسان هو أخطر حيوان يمكن قتله. وهو شيء يعطيني أكثر الخبرات إثارة، حتى إنه أكثر إثارة من الحصول على النشوة الجنسية مع فتاة، أفضل جزء في القتل هو أنني عندما أموت سوف أولد من جديد في الجنة، وهؤلاء الذين قتلتهم سوف يصبحون عبيداً لي، لن أعطيكم اسمي لأنكم ستحاولون تعطيلي أو إيقافي عن جمع مزيد من العبيد في الحياة الأخرى).

تابع بقية المقالة

Advertisements
السابق
تيد بندي لم يصدقو أنه قتل وقطع أشلاء 40 فتاة , بسبب وسامته الغريبة
التالي
الزودياك , أشهر وأكثر السفاحين مكرا وخبثا في التاريخ , لم يعرف أي محقق في العالم هويته

اترك تعليقاً