اليسا لام ، قصة وفاة طالبة كندية حيرت الخبراء ، ولم يجدوا لها أي حل

Advertisements

اليسا لام ، قصة وفاة طالبة كندية من أصول صينية حيرت الشرطة الأمريكية

من الاكثر الاغاز المحيرة والمثيرة المنتشرة على الانترنت هي قصة ولغز وفاة إليسا لام. والتي حدثت في سنة 2013. هذه الحادثة انتشرت بشكل رهيب في كل المواقع العالمية ‪ والسبب هو الطريقة التي توفيت بها إليسا ‪‬ فلم يستطع أي خبير اي باحث اي عالم اي محقق أن يجزم بشكل قاطع ويعطي حل لهذه القضية لدرجة ان الكثيرين فسروا حادثة الوفاة هته بأنها لربما تكون بسبب قوى خارقة أو سحر او جن أو مخلوقات ما ورائية والاغرب أن هذه القصة تم تسجيلها بالفيديو

اليسا لام في احد الندوات

كيف بدأت قصة اليسا لام العجيبة ؟

أحداث هذه القصة العجيبة وقعت في في شهر فبراير 2013. لطالبة جامعية كندية من اصول صينية اسمها إليسا لام تبلغ من العمر 21 عاماً . ومكان الحادث هو أحد فنادق لوس أنجلس بالولايات المتحدة الامريكية، اسم هذا الفندق هو سيسل . والعجيب أن هذا الفندق له تاريخ اسود وحافل بحوادث غريبة حصلت فيه .

Advertisements

وفقط لمعلوماتكم قبل اسبوعين نشرت مقالة لحادثة قتل غريبة جدا وهي ايضا حصلت في غرفة رقمها 1046 .

صورة قديمة للطالبة اليسا لام

المهم اليسا لام هي طالبة جامعية في British Columbia المتواجدة في فانكوفر الكندية. عمرها 21 سنة ذات اصول صينية ، قررت أن تأخذ استراحة من دراستها وتسافر لتستمتع بوقتها ، وكانت المنطقة التي ستقصدها في سفرها هي الساحل الغربي للولايات المتحدة الامريكية. لذلك قررت السفر ل”لوس أنجلوس” في 26 يناير 2013 مرورا من سان دييغو نحو سانتا كروز .

كانت عائلة اليسا لام رافضة لفكرة سفرها

كما هو معروف عندما يقرر ابنك او ابنتك السفر للدراسة في الخارج او حتى السفر لوحده ستشعر بالكثير من القلق وعدم الارتياح وهذا ما حدث مع لام فعائلتها كانت قلقة ومرتابة جدا من فكرة سفرها لوحدها ، وكان الشيء الوحيد الذي سيقلل من حدة قلق والديها عليها هو انها اتفقت معهم على ان تقوم كل يوم بمراسلتهم لتثبت لهم انها بخير وتطمئنهم طوال رحلتها.

مقابلات صحفية اما الفندق الذي توفيت فيه اليسا لام

لو كان يعلم اهلها ما سيحصل لها اثناء الرحلة لربطوها بالسلاسل ومنعوها من السفر. المهم كما هو متفق عليه كانت دائما تراسلهم وتطمئنهم.

الا ان جاء يوم 31 يناير ، في هذا اليوم لم يسمع اهل لام منها اي شيء. لم تراسلهم ولم تتصل بهم . والاغرب انه في نفس اليوم كانت لام ستغادر الفندق الذي تقيم فيه وهو فندق سيسل السيئ السمعة ، وكان الحل الوحيد في يدهم من شدة خوفهم على ابنتهم هو الاتصال بشرطة لو انجلوس واخبارهم باختفاء ابنتهم لعلهم يجدونها واعطو الشرطة كل المعلومات والبيانات واخبروهم ان ابنتم لام مقيمة في فندق سيسل . فجاءت الشرطة للفندق وفتشوه شبرا شبرا. لكنهم لم يعثرو على اي اثر للام .

الخزان الذي وجدت فيه الجثة

رحلة البحث عن سر اختفاء اليسا لام

على اثر ذلك اضطرت الشرطة للتواصل مع مدير الفندق ليقوم بادلائهم بكافة اشرطة الفيديو لكمرات المراقبة لنفس اليوم الذي اختفت فيه لام، والامر المثير للدهشة هو انهم فعلا وجدوا لقطات غريبة تظهر فيها لام وهي تدخل للمصعد وتقوم بحركات غير مفهومة ومثيرة للريبة ، ومن هذه الحركات مثلا ان تدخل للمصعد وتخرج منه عدة مرات ، وعندما تدخل تضغط على جميع أزرار المتجهة للأرضية ، مدة هذا الفيديو تقريبا 4 دقائق ، والاغرب او لنقل الشيء المرعب في هذا الفيديو هو اللقطات الاخيرة . حيث كانت لام تقف على الجانب الأيسر من باب المصعد . وتقوم بحركات غير مفهومة بيدها وكأنها تخاطب شخص ما او كيان ما . ولكن الكمرا تظهر انه لا يوجد اي احد امامها اذن لمن كانت تشير بيدها ؟

مقطع فيديو لكمرة المراقبة في مصعد الفندق كشف الكارثة

انتشر هذا المقطع على الانترنت بشكل رهيب وحصل على ملايين المشاهدات . والكثير من من شاهدوه يقولون ويجزمون انه مستحيل ان يكون هناك شيئ طبيعي في هذا الفيديو وفي تصرف الفناة . فكل شيء يبدو مثير للريبة ، والبعض يقول بأنها كانت تشاهد مخلوق شيطاني يراقبها ويتتبعها ،

نزلاء الفندق لاحظو شيء غريب

بعد اسبوعين من نشر الشرطة للفيديو و في شهر فبراير 2013 لاحظ نزلاء فندق سيسل شيء غريب جدا وبصراحة لاحظوه عدة مرات ، هذا الشيء الغريب هو أن المياة التي يشربونها ويستحمون بها ويغسلون بها سواء الصحون والملابس رائحتها غريبة ومثيرة للاشمئزاز وحتى لون المياة اصبح تقريبا اسود وكانك وضعت تراب اسود في الماء ، وليس هذا فقط بل حتى ضغط المياة كان قليل جدا حيث كان الامر يستغرق دقيقة لتملأ فقط قدر صغير بالماء الكثير من نزلاء الفندق قالو في تصريحاتهم للشرطة او الصحافة : ” كان طعم المياه في غاية الغرابة ..طعم تعجز الكلمات عن وصفه ” . وقالت احدى النزيلات ايضا : ” الاستحمام كان تجربة مروعة , عند فتح الصنبور كانت المياه تأتي سوداء لحوالي ثانيتين ثم تعود بالتدريج إلى لونها الطبيعي ” .

طبعا تصريحات نزلاء الفندق جائت بعد اكتشاف المصيبة . لانهم رغم اكتشافهم للحالة الغريبة للمياة الا انهم استمرو في استعمالهم للمياه بشكل عادي جدا . ولم يخبرو ادارة الفندق برائحة المياة الكريهة المتواصلة ، استمرو على هذا الحال لاكثر من 14 يوم وهم يشبرون هذه المياة ويستحمون بها ، الا احد الايام وبالضبط في 21 فبراير 2013 وصل أحد نزلاء الفندق لنقطة لا تحتمل ولم يعد يستطيع تحمل مذاق ورائحة المياه العفنة والكريهة فقام مباشرة باخطار العاملين في الفندق بالمشكلة ووصل الخبر لمدير الفندق ، وبالفعل أمر المدير العمال باجراء بحث عن سبب المذاق السيء للمياه ،

اكتشاف مصدر رائحة المياه الكريهة صدم الجميع

وفي نفس اليوم بدأ التحري عن المشكل ، ليقوم أحد العمال في النهاية باستهداف احد المصادر المهمة للمياة في الفندق وهي خزانات كبيرة موجودة على سطح مبنى الفندق . وبالفعل في 19 فبراير صعد عامل الصيانة (سانتياغو لوبيز) لسطح الفندق وقام بتفقد الخزانات واحدا تلو الاخر ليكتشف شيء جعله يصاب بالصدمة والغثيان مع بقية العمال الاخرين . فقد عثر سانتياغو لوبيز على جثة (إليسا لام) عائمة وطافية في داخل احد خزانات المياه . وهذا الاكتشاف الصادم جاء بعد ان مر اسبوعين على شريط الفيديو في المصعد الذي نشرته الشرطة . والاغرب أن جثة لام كانت بنفس الملابس التي ظهرت فيها في الفيديو ‪.‬

مباشرة بعد استخراج الجثة من الخزان تم ارسالها للطب الشرعي حيث اكد تقرير التشريح أن جثة (لام) لم تكن تحتوي على اي سموم او مواد قاتلة او مخدرة ولا على اي كحول . ولكن المثير في التقرير انه يفيد ان لام استهلكت عدداً كبير من الأدوية الطبية والتي من المحتمل انها ادوية لعلاج لاضطراب ثنائي القطب . وهو مرض نفسي يسبب حالات حادة من الاكتئاب وتقلب مفاجء في احاسيس ومزاج المريض . حيث يمكن ان ينتقل من الفرح الشديد للحزن الشديد وكان يُعرف في السابق باسم الاكتئاب الهوسي ‪.‬

الصدمة كانت اكبر على نزلاء الفندق

كان نزلاء الفندق هم اكثر من تعرضو للصدمة وليست صدمة عابرة فقط بل بعضهم لم يتمكن من الاكل بشكل طبيعي لايام بعدما اكتشفو انهم كانو يشربون ويستحمون ويغسلون ملابسهم ووجوهم وينتظفون اسنانهم بمياة فيها جثة متحللة لمدة 21 يوم متتالية . ‬هذا لامر فعلا مجرد التفكير فيه سيصيبك بالغثيان والانزعاج وعدم الارتياح ‪.‬ وفي احد التصريحات لاحد نزلاء الفندق قال : ” في اللحظة التي اكتشفنا فيها الأمر شعرنا فورا بالغثيان وبعدم راحة في المعدة , خصوصا ونحن كنا قد شربنا من ذلك الماء .حاليا نحن نمر بحالة نفسية سيئة ” .

كان أهم سؤال يطرح هو كيف وصلت جثة هذه الفتاة الى داخل الخزان ؟ هل يمكن أن يكون الامر مصادفة وفاتها في هذا الفندق مع العلم ان هذا الفندق بالتحديد حدثت فيه وقائع مروعة سأحكي لمن منها ثلاث قصص

تابع القراءة

Advertisements
السابق
قصة شهرزاد وشهريار، من ديوان “اليك البلاغة صلحا”، حيث قامت القيامة للمرة الثانية؟
التالي
( صور قاسية ) اليسا لام، قتلها كائن شيطاني ، أم وفاتها مجرد مصادفة عجيبة ؟