السبليمنال: الظاهرة التي دمجت الخيال بالواقع

Advertisements

السبليمنال: الظاهرة التي دمجت الخيال بالواقع

في الدنيا هنالك اشياء كتبت لنا. و الله عز وجل الوحيد اللذي يعلم ما بداخلها . لكن مع ذلك لا يوجد مانع من تغييرها بانفسنا. و عند التكلم عن ذلك انا لا اقصد ما سيحصل لك من امور في المستقبل فقط. بالحتى ما سيحصل في شكلك الخارجي بالمستقبل مثل لون عينيك و حجم انفك و طول قامتك و غيرها……هكذا تنظر ظاهرة او مفهوم السبليمنال.

و عند التكلم عن احداث استطيع تغييرها و الى ذلك….تعلم و بسرعة نحن نتكلم عن الجذب او عن التنمية البشرية بغض النظر عن كنت توافقها ام لا. و السبليمنال هو مجموعة من الايعازات او الرسائل الخفية التي توجه الى عقلك الباطن اللذي يستطيع من خلال اختراقه ان يغير اي شيء بك. و من خلالها يتم تغيير لون العينين او ازدياد و نقصان بالطول الخ…

Advertisements

يختلف الباحثون عن تحديد التاريخ الدقيق للسبليمنال لكن تتفق الاغلبية بأنه بدأ عند اليونانيون او الاغريق من خلال ارتباطه بقانون الجذب اللذي اشاروا اليه الكثير من علماء اليونان. لكن في قرن التاسع عشر بدأ موضوع السبليمنال بالتكاثر في عقول الناس و بدأت دراسات جدية تظهر عليه. ففي الحرب العاليمة بدأت دول تستعمل هذا الموضوع بشكل خفي و بدأت في تغيير تفكير جنودها من خلال التحكم بالعقل اللاواعي. و اشيرت الى هذه القصة عدة مصادر .
ان في الحرب العالمية الثانية كانوا الجنود لا يفرقون بين طائراتهم و طائرات العدو. فكانوا يطلقوا النار على الاثنين و هذا الأمر تسبب بأضرار مالية و حربية عليهم. أراد العلماء في ذلك الوقت اجراء اختبار فقاموا بإختراع جهاز مشابه لجهاز العرض السينمائي يسمى جهاز  تاتشيستوسكوب. و قاموا باستخدامه لعرض مجموعة من صور الطائرات بشكل سريع على الجنود. ثم ملاحظة ردود أفعالهم فكانت المفاجأة. أن الجنود استطاعوا تمييز الصور و معرفتها على الرغم من رؤيتها بشكل خاطف.

و بعد هذه التجربة اكتشفوا العلماء بأن الاشياء التي تمر على العقل الباطن لها تأثير اكبر من مرورها على العقل الواعي. و تم استخدام هذا الشيء في الاعلانات او الاماكن السياحية. من خلال مرورها بشكل سريع و خاطف و جعل العقل الباطن يقوم بها دون علم العقل الواعي. و تطورت هذه الظاهرة مع مرور الوقت بدأت تظهر بشكل مغاير من خلال موسيقى او صوت او الصورة و جعلك من خلالها تدرك بعقلك الباطن بأشياء غير موجودة في الواقع لتصبح حقيقية و موجودة.

واشاروا علماء النفس بأن عميلة السبليمنال مشابهة للتنويم المغناطيسي حيث يتم من خلال الاثنين اصدار موسيقى او صوت او صورة تخاطب بها العقل الباطن. و تستطيع من خلالها تغيير واقعك او مستقبلك مع اختلاف الاضرار التي يتسببها الاثنان.

و يوجد هنالك في مواقع التواصل الاجتماعي العديد من التجارب مثل تغيير لون العين و غيرها. مع المحايدة بهذا الجانب ان كانت هذه المحاولات او التجارب صادقة او لا يبقى كل شيء بيد الله عز وجل.

50% LikesVS
50% Dislikes

Advertisements
السابق
اغرب 10 قوانين في العالم
التالي
محمد علي كلاي : قصة حياة اشهر ملاكم في التاريخ

اترك تعليقاً