شيفرة دافنشي، الرواية التي أثارت الكثير من الانتقادات بسبب مسها لمعتقدات دينية

Advertisements

شيفرة دافنشي هي رواية طويلة للكاتب الأمريكي “دان براون”. تدور أحداث هذه الرواية حول قضية فك مجموعة من الشيفرات وذلك في أجواء غامضة وأحداث مثيرة ومحمسة كما تعطيك الرواية مجموعة من المعلومات عن الدين المسيحي حيث تدور الكثير من أحداثها عن الكنائس و الكأس المقدسة والمريم المجدلية…

مقتل أمين المتحف

تبدأ أحداث الرواية بعد ما تقوم الشرطة باستدعاء عالم الرموز الدينية الأمريكي روبرت لانغدون للمساعدة في حل شيفرة. كتبها المجني عليه قبل موته في متحف اللوفر الفرنسي. حيث وجد جاك سونيير مقتولا، لكن هذا الأخير قبل موته كتب بدمائه مجموعة من الرموز على الأرض من بينها اسم لانغدون، كما انه تجرد من ملابس واستلقى على الأرض في هيئة تشبه هيئة الجسم في لوحة الإنسان الفيتروفي لليوناردو دافنشي هذا الأخير هو أمين متحف اللوفر ويتم قتله بسبب اخفائه لسر ما ستتعرف عليه بعد قراءتك للرواية.

شيفرة

بعد استدعاء لانغدون يبدأ بحل اللغز لكن ما لم يتوقعه أن يكون أول المشتبه بهم في قضية القتل. وهنا تظهر شخصية صوفيا وهي بطلة الرواية وحفيدة جاك سونيير والتي كانت على خلاف مع جدها دام لسنوات. فبعدما ستعرف بموت جدها وترى صورة جدها ستفهم أن هذه الرموز قد كتبها جدها من أجلها وقد كتب اسم لانغدون ليقوم بمساعدتها في حل الشيفرات. ولهذا فعندما ستدرك أن المحققين يشكون بلانغدون ستساعده في الهرب من المتحف.

Advertisements

حل الشيفرات

بعد مجموعة من الأحداث التي يحاول فيها كل من صوفيا ولانغدون حل الشيفرات يتوصلون في الأخير. الى أن جدها قد أودع سره في بنك زيورخ للودائع. وهناك يجدون وثيقة تكشف سر أخوية سيون محفوظة على ورق البردي في اسطوانة من الخل لا تفتح إلا برقم سري. وفتحها عن طريق الكسر يسبب انحلال الورقة بالخل. وهي بالأصل تقليد لفكرة اخترعها دافنشي تسمى الكريبتكس. لكن بعد أن يجدوا هذه الوثيقة يكتشفان أنهما عالقان في بنك الودائع بعدما تم التبليغ عنهما فأحاطت الشرطة بالمكان من كل جانب.

شيفرة

في اللحظة الأخير يقوم مدير البنك بمساعدة صوفيا ولانغدون في الهرب. وذلك لكي يسرق منهما صندوق الودائع سرقة الصندوق الذي يحفظ الكريبتكس. لكن محاولته تبوء بالفشل ويستطيع لانغدون و صوفيا الهرب منه ويلجأن لصديق لانغدون القديم. المؤرخ “لاي تيبينغ” ليساعدهما في الهرب الى لندن على متن طائرته الخاصة.

وبعدة عدة أحداث مشوقة تتجلى الحقيقة لصوفيا ولانغدون حيث يعرفان أن المعلم الذي تربص بهم طوال الفترة الماضية. هو نفسه لاي تيبينغ صديق لانغدون وهو الشخص الذي أمر بقتل سونيير جد صوفيا. وهو الشخص الذي يسعى وراء الوثيقة التي تكشف سر الأخوية

اقرأ أيضا أول عملية زراعة رأس بشري في التاريخ، شاب روسي يتطوع ليتم تقطيع رأسه وزراعته.

شيفرة

وفي الأخير تظهر الحقيقة وتستطيع صوفيا ولانغدون حل جميع الشفرات، ومنه تكتشف أن جدها هو رئيس أخوية سيون، وأن الطقوس التي شاهدتها يوم عودتها للمنزل كانت تخص أخوية سيون، كما وجدت جدتها حي ترزق في لندن وهي نفس المرأة التي كانت مع جدها في ذلك اليوم ، الذي سبب لها خلاف مع جدها بسبب تلك الطقوس حيث لم تكن صوفيا تعرف أي شيء عن الاخوية، كما تخبرها جدتها أنها ابنة السلالة التي تعود إلى علاقة السيد المسيح بمريم المجدلية.

الرواية تحمل مجموعة من المعلومات حول الدين المسيحي وتقدمها الرواية كأنها مسلمات، الشيء الذي سبب لرواية شيفرة دافنشي مجموعة من الانتقادات.

Advertisements
السابق
ملائك نصيبين رواية غامضة تحمل أسرار تاريخية مثيرة للجدل
التالي
افضل أماكن في أوكرانيا، أجمل و ارواع مناطق سياحية في أوكرانيا.