رواية طائفة الأنانيين، الرواية التي تغوص في داخل الذات الأنانية

Advertisements

قصة الرواية وكيف بدأت

رواية طائفة الأنانيين  . تخيل معي لو كنت تجلس في كافيه تشاهد فيلم . وجاء شخص ثري جدا وحاول أن يتقرب منك ليشرح لك قصة الفيلم الذي كنت تشاهده . أو أن يخبرك عن المكان الذي اشتريت منه الحذاء الجميل . وكل هذا في محاوله منه ليبدأ في فتح باب النقاش معك . طيب بدأتم تتكلمون فإذا بالرجل يقول لك جملة غريبة . قال لك أنا مركز الكون وأنت وهؤلاء الناس وهذا المقهى وهذا الفيلم كلكم مجرد حلم في دماغي أنا فقط أنا الحقيقة وأنتم مجرد وهم !!

ماذا سيكون رد فعلك . أقل شيء ستقوله هو أن الشخص الجالس أمامك مجنون، هرب من مستشفى المجانين طبعا هذا إن لم تضحك ضحك هستيري . ربما الأن أنت تعتقد أن الفكرة غببية وسخيفة ولا يقولها إلا غريبي الأطوار أو المجانين . لكن في الواقع هذه الفكرة هي فكرة فلسفية حقيقية اسمها وحدة الأنا أو Solipsism . هي فكرة فلسفية تقول بأنه لا وجود لأي شئ سوى الذات أو الأنا . أما كل شيء آخر هو محض حلم ووهم في عقل الأنا .

رواية طائفة الأنانيين للكاتب ايريك شميت

واحد من أهم المؤمنين بهذه الفكرة هو الفيلسوف الاسكتلندي ديفيد هيوم . هذه الفكرة الفلسفية وجدتها عندما قرأت رواية غريبة جدا اسمها رواية طائفة الأنانيين .

Advertisements

تبدأ قصة الرواية حين كان الكاتب ايريك شميت يعمل على أطروحته في الدكتوراه في المكتبة الوطنية، المهم أصابه بعض الملل والتعب فقرر أن يطلب من عامل المكتبة أن يأتيه بكتاب اسمه “المعجم القومي” فتح الكتاب بكل حسن نية وبدأ يقلب الصفحات ليجد أمامه صفحة رقم 96.

ليجد مقوله غريبة لأول مرة يسمعها أو يراها المقولة هي : الأنانية (كلمة فلسفية) يُدعى أنانياً كلُّ شخص يعتقد أنه يوجد لوحده في العالم، بينما البقية ليست سوى مجرد أطياف وأوهام. فبدأ ايريك يقرأ أكثر وأكثر ليكتشف مفكر غريب إسمه غاسبار لانغونهيرت غاسبر هو:

بطل الرواية هو شاب وسيم وجداب وفاحش الثراء عاش في القرن الثامن عشر في فرنسا بالتحديد في باريس . في يوم من الأيام قرر غاسبر أن يعلن للناس الذين يلتقيهم خبر غريب وهو اعلانه لهم بكل صراحة أنه أساس ومحور هذا الكون ، في حين أنهم أي الناس الواقفين أمامه ما هم سوى أحلام وأواهام في دماغه وأنهم موجودين فقط بسبب رغبة في نفسه هو، أي أنه بطريقة آخرى كان يقول لهم بأنه اله .

طبعا بدأ الحضور يسخرون منه ومن هذه الفكرة السخيفة التي تكلم بها ونعتوه بالمجنون، ولكن أمن غاسبر بفكرته وقرر أن ينشئ طائفة له وهي طائفة الأنانيين الذين يؤمنون بنفس فكرته . وتستتمر أحداث الرواية المشوقة لتأخذك إلى عالم غريب جدا من الأفكار لربما إذا قرأت الرواية ستحس في النهاية بنوع من الدوار أو كأنك كنت في حلم .

اضغط هنا لتقرأ عن المزيد من الكتب

تصنيف الكتب والروايات على موقع مساحة , يتيح لك تصفح عدة وكتب وروايات رائعة واعطائك لمحة أو نبذة بسيطة عنها . لتقرر أنت هل ستقوم بقرائتها أم لا . وهدفنا من هذه الفقرة هو نشر ثقافة القراءة والوعي بين الشباب .

Advertisements
السابق
غابة الإنتحار أوكيغاهارا، غابة يابانية ينتحر كل من دخلها، ما قصتها ؟
التالي
أيلون ماسك، كيف تمكن بذكاء من أن يحكم اقتصاد النرويج ؟